Wednesday, December 24, 2008

انثى رغم انف الجميع



وستبقى كل أنثى رغم كل ما قد تظهره عكس أنوثتها من قسوة وجفاء أحيانا أنثى رغم أنف الجميع ورغم أنفها هى أيضا سيظل بداخلها دوما رقة متناهية وحب يملأ الكون وحناناً يفيض على الكل وإن خبأته بداخلها لسبب أو لأخر

ومهما نادت بتلك المساواة المزعومة فسيبقى الرجل رجل والأنثى كائنا رقيقا مهما تخشنت فى مظهرها أو معاملاتها فحين هي تخلو لنفسها تجدها تتحرر من كل تلك الأقنعة التى ترتديها من أجل أن تحمى نفسها من قسوة الحياة أو من هؤلاء الذين لا يتعاملون معها إلا لكونها امرأة يرضون بها نزواتهم وغرورهم وسطوتهم وشرقيتهم
قد تكون التربية لها دخل فى هذا لأن المرأة تتربى منذ صغرها فى مجتمعات كثيرة على أنها مطمع للجميع فيربون بداخلها خوف رهيب من المجتمع الذى يتربص لها ولكل ماتفعله وهنا يكبر بداخلها أن سبب تلك النظره لها انها أنثى فتلجأء للجفاء والقسوة والجدية المبالغ فيها وهى بداخلها بركان  من المشاعر الرقيقة

لكن إذا ماشعرت تلك المرأة من صغرها أنها تحيى فى أمان وأن الكل يحترم أنوثتها ويتعاملون معها من منطلق شخصيتها التى تمثلها هى ودورها فى مجمتعها حينها لن تخجل امرأة أن تتعامل بطبيعتها دون جفاء وأقنعة ليست لها لأن هذا هو دورها وهى مهما بلغت من قوة ظاهرة فهى كائن ضعيف يحتاج دوما لمن يستند إليه تحتاج لمن يحمل عنها أعباء الحياة تحتاج لمن تشعر معه بأمان وسلام

وهذا بلا شك دور أى رجل فكل منا خلق لدور ما حدده ديننا ، ووصى بالنساء رسولنا الكريم ووصفهم بالقوارير
وبعيدا عن كل الهتافات والشعارات فليس هناك دين كرم المرأة واحترمها كديننا الإسلامى لو فقط طبقنا ما به عن فهم وليس كما يفعل البعض ترديد لنصوص واخذ الظاهر منها والتشدد في فرعيات بعيدا عن الاساسيات فى المعاملة

لو حدث هذا لكنا الان من اكثر الدول احتراما للمرأة وتقديرا لها فقد لو قومنا بتربية أبنائنا بشكل صحيح

جميل أن تتربى البنت من صغرها قادرة على أن تتحمل مسؤليتها وقادرة على مواجهة الحياة وحدها فاليوم نحتاج لهذا فالمرأة تدرس وتعمل وتسافر لذا عليها ان تكون امرأة بمئة رجل حتى لا تكون مطمع وعرضة للمضايقات وحتى تكون على إستعداد تام لمواجهة أى تحديات تجد نفسها أمامها وهناك الكثيرات اللاتى أثبتن حسن تصرفهن فى مواجهة الحياة و ليس معنى هذا ان تنسلخ المرأة عن أنوثتها أو أنها رافضة لها فقط إنها الحياة هي من تصنع الطريق الذى نجد أنفسنا فيه رغما عنا ولكن بالرغم من تلك الظروف التى تجبرنا عليها الحياة أوقات والتي تجعلنا نرتدى ثوب ليس لنا ستبقى كل أنثى أنثى رغم أنف الجميع

11 comments:

L.G. said...

أعتقد أن الأنوثة مع قسوة الحياة حاليا أمر جد صعب

كيف تكوني رقيقة وهادئة وناعمة في واقع خشن
ده حتى البنات ايديها مبقتعش ناعمة :)) بجد ومين فاضية تلبس وتتزوق ووراها شغل وعيال وجوزها مش لاقي يأكلهم

ياريت ياريت يكون فيه اناث فيك يا مصر

رحــــيـل said...

ال جى

صدقينى موجودين فقط كل ما علينا الا نقتلها بداخلنا

دومتى بخير

blue-wave said...

ما اجمل ان تظلى بداخلك انثى وخارجك اشجع الرجال
تحياتى

سلوى said...

أخيرا بوست جديد

وإيه ده

كاتبين جديد التأملات والطوق :))

ربنا يخليكوا ليا :)

*****************

طبعا الأنث موجودين :)
رغم أي مظهر بيبانوا فيه

وبرضوا في أنث جبابره

البنات من المفترض أنهن قوارير
كائنات رقيقه
حتى لو اشتغلت في المسلح :))

بس خلاص :)

سلوى said...

أروح اقبل الدعوة بقى علشان أنزل التعليق بتاعي

:))

رحــــيـل said...

blue-wave

اهلا بيك يادكتور
شكرا جدا لمرورك

تحياتى لك

رحــــيـل said...

سلوى

لولولولولولولولولولولوولوللولولى

نورتى بجد بيتك من تانى

رجعتى ادمين تانى
فرحت بجد لما لاقيتك

المحارب المتيم said...

رحيل

جميل جدا هذا المقال

جميل أن تشعر كل أنثى بأنها ماتزال أنثى وتكون فى نفس الوقت بألف راجل وليس مائة
لا أقول أكثر مما قلته

أوافقك فى كل حرف

تحيتى تقديرى ومودتى

** القــــلـــب المنـــكـــســر** said...

السلام عليكم


كلمات ذهبيه و معبره على اشياء كثيره

بوست رائع و مميز

تحياتي

**************

القلب المنكسر
***********

دمتي بكل خير و سعاده

******************\

اتمني زيارتك الي مدونتي المتواضعه

nirvana said...

تضامنا مع شعبنا المناضل في غزة اطلقنا حملة تضامنية باسم(اغيثوا غزة )ا ارجو زيارة مدونتي والمشاركة في هدة الحملة

Anonymous said...

موضوع جميل ياساره

خاصه الجزء دا

وهى مهما بلغت من قوة ظاهرة فهى كائن ضعيف يحتاج دوما لمن يستند اليه تحتاج لمن يحمل عنها اعباء الحياة تحتاج لمن تشعر معه بأمان وسلام

بصراحه الجزء دا ادالى امل كبير بعد ماقريت موضوعك بتاع العيد

واللى كان واضح انه نتيجه لغضب

داخلى تجاه مواقف تراكمت مع الوقت

وكمان ادالى احساس بالراحه من ناحيه تانيه
لانى فعلا كنت اعتقدت ان فيه ستات بس بالاسم
هههههههههههههه
لانى بصراحه بشوف احيانا نماذج
كفايه تسمعى اصواتها
تشكى فيها على طول
ههههههههههههههه

شكرا ليكى

the moonlight